مواطنو شرق سحاب يشكون روائح كيميائية قاتلة من المدينة الصناعية

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 2 يونيو 2018 - 11:54 صباحًا
مواطنو شرق سحاب يشكون روائح كيميائية قاتلة من المدينة الصناعية

عمان / وقع الكلمة / حسني العتوم
شكا مواطنون من الروائح الكريهة والتي باتت تشكل لامنهم الاجتماعي مصدر قلق يتنامى بشكل يومي ما يحيل لياليهم الى جحيم لا يطاق بسبب تسرب المواد الكيميائية الصادرة من تلك المصانع ليلا بعد حل الفلاتر لتنفيس الضغط عليها كما وصفها مجاورن لتلك المصانع .
وناشد مواطنو اسكان شرق سحاب والقاطنون في الاحياء الشرقية من المدينة المسؤولين التحرك لانقاذ مئات الاسر التي باتت تلك الروائح تهدد تواجدهم في هذه المناطق لعدم قدرتهم على تحملها خاصة في ساعات الليل والتي يتم فيها تنفيس فلاتر تلك المصانع .
وطالب المواطنون بان تكون الرقابة على تلك المصانع فاعلة والعمل على متابعتها واجراء التغيير اللازم لتلك الفلاتر بدلا من تنفيسها لتبقى عاملة رغم ان لها مدة صلاحية محددة بعدها يصبح وجودها كعدمه ، الا ان بعض المصانع تصر على البقاء عليها بهدف التوفير  في حين يكون المتضرر الاول والاخير من غازاتها المنبعثة منها هم المجاورون في المدينة وحيثما حملت الريح تلك الغازات القاتلة .
وعبر عدد من اهالي اسكان سحاب الشرقي ومنهم علي الاحمد وخالد محمد وابراهيم محارمة وغيرهم عن استيائهم وتضجرهم ً من التلوث البيئي والروائح الكريهة التي تصدر من المدينة الصناعية في منطقة سحاب , مطالبين الجهات المعنية إعطائهم أدنى حقوقهم وهو التنفس الطبيعي .

وبين المواطنون أنهم راجعوا شركة المدن الصناعية منذ مدة , على أن يتم حل مشكلتهم وإيقاف التلوث البيئي الذي يضر بهم وبأطفالهم , خاصة أن هذا التلوث بدأ يسبب لهم إصابات بمرض الربوعلى حد قول البعض منهم  .

وقال عدد من المواطنين إنهم قدموا شكاوى بالموضوع لأكثر من جهة من ضمنها وزارة البيئة , لكن جميع محاولاتهم انتهت دون تحقيق أي نتيجة إيجابية , وما زالوا يعانون من تلك المشكلة والتي تفاقمت في شهر رمضان المبارك  .

واكد سكان المنطقة ان شركة المدن الصناعية تقوم بتشغيل أجهزتها التي تصدر تلك الروائح يومياً بعد منتصف الليل  , الامر الذي يعمل على تلويث الجو في ليلا , و يعمل على مضايقة السكان في المنطقة, ويضطرون مع هذا الواقع لاغلاق نوافذهم لتفادي تلك الروائح ما يجعلهم رهيني منازلهم و يمنعهم من فتح شبابيك المنزل بسبب تلك الروائح .
وبالتواصل مع رئيس بلدية سحاب عباس محارمة اكد انه يضم صوته الى صوت الاهل في كافة المناطق المجاورة للمدينة الصناعية لما لتلك الروائح المنبعثة ليلا من تلك المصانع من اثار في غاية السلبية والتلوث وعدم امكانية التعايش معها .
واضاف المحارمة ان المدينة الصناعية لها قانون خاص مطالبا كافة المعنيين بهذا الموضوع سرعة الكشف على واقع المدينة الصناعية ومعالجة الخلل في المصانع التي تهدد حياة مئات الاسر المتضررة من الواقع البيئي الذي فرضته عليهم مصانع المدينة .
ولفت رئيس البلدية الى ان هذه المشكلة اصبحت تتفاقم خلال شهر رمضان الفضيل مشيرا الى ان لا دور للبلدية على هذه المصانع مطالبا كافة الجهات المعنية في وزارة البيئة اتخاذ الاجراءات التي من شانها ايجاد حلول منطقية لتلك المشكلة .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وقع الكلمة NEWS الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.