طلاء حجارة اثار جرش بالاملشن لتحديد مسارات المركبات !؟!

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 21 يوليو 2018 - 8:38 صباحًا
طلاء حجارة اثار جرش بالاملشن لتحديد مسارات المركبات !؟!

وقع الكلمة / حسني العتوم
في الوقت الذي ينادي فيه عمدة جرش الدكتور علي قوقوزة بضرورة تكاتف الجهود لادراج مدينة جرش على لائحة التراث العالمي باعتبارها كنز تاريخي تجتمع فيه معالم مدينة متكاملة ياتي من يدهن حجارتها بالاملشن لتحديد مسارات المركبات قبالة المسرح الجنوبي لتحديد معالم خط سير المركبات القادمة الى الموقع في قلب المدينة الاثرية فانطبق عليهم المثل القائل مثل المعاون على قبر ابيه .

عمده جرش قال في حفل افتتاح المهرجان لدورته ال33 لهذا العام امام مندوبة جلالة الملك وزيرة السياحة وفريق اللجنة العليا لادارة مهرجان جرش والحضور اننا نريد ان تدرج مدينة الاثار على لائحة التراث العالمي مؤكدا ان البلدية ستعمل على  انجاز هذا الملف وقال : ” ما نريده توحيد الجهود في هذا الاتجاه “، معتقدا ان جرش الاثرية قادرة اذا ما تم لها هذا المشروع ان تكون بوابة السياحة العالمية لكن الرياح تسير باتجاه اخر على غير ما تشتهي السفن ، فمن يحب جرش يغرس فيها بذار الحب لتكون شجرا وارف الظلال ومن لا يتجاوز تفكيره بعد انفه  يقتل فيها جذوة طالما عمل الجادون لتكون ايقونة المكان عبر الزمان.
الى ذلك اوضح مدير اثار جرش الدكتور زياد غنيمات ان الحجارة التي تم طلاؤها بمادة الاملسن هي حجارة صغيرة وغير مشذبة ولا تستخدم لاغراض الصيانة والترميم على حد قوله .
واضاف غنيمات ان الحجارة التي تم طلاؤها كانت بمتابعة واشراف منه لتحديد مواقع اصطفاف المركبات القادمة الى الموقع لاغراض تخدم المهرجان .
ولانني لست خبيرا في الاثار الا انني وبالمتابعة لاعمال الحفريات التي نفذتها بعثة المانية فرنسية بالتعاون مع الجامعة الاردنية خلال موسمي صيف هذا العام والعام الماضي بموقع الحمامات الشرقية كان المشرف على الحفرية الدكتور توماس الفرنسي يلتقط قطعا صغيرة جدا ويضعها في سلة حيث تجمعت قطع كثيرة ، وحين سالته ما فائدة هذه القطع رغم عدم وضوح معالمها اجابني بان هذه القطع ربما تكون من تمثال او قطعة اخرى فنحتفظ بها ، لافتا الى ان الكثير من تلك القطع المشابهة تم الحاجة اليها وتم تجميعها مع قطع اخرى .
كنا نتمنى ان تستخدم وسائل اخرى غير الطلاء لقضاء تلك الحاجة التي لا نعتقد بانها من الاهمية بمكان لتحديد مواقف او اتجاه مسارات المركبات داخل الموقع الاثري .
بقي من نافلة القول ان الضغط الكبير الذي يتعرض له الموقع الاثري جراء حركة المركبات قبل واثناء تنفيذ فعاليات المهرجان يضع اشارة استفهام كبيرة حول مدى تاثير تلك الحركة على موقع نحسبه بانه الفريد على مستوى العالم .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وقع الكلمة NEWS الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.