برما تغرق بظلام دامس بعد فصل الكهرباء عن شوارعها

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 - 5:22 صباحًا
برما تغرق بظلام دامس بعد فصل الكهرباء عن شوارعها

وقع الكلمة – حسني العتوم
قال مواطنون من بلدة برما 35 كم غرب مدينة جرش بان بلدتهم تغرق في ظلام دامس بعد قيام شركة الكهرباء بفصل التيار الكهربائي عن شوارع البلدة اضافة الى فصل التيار عن عشرات المنازل  .
واكدوا في لقاءات مع ” الدستور ” بان المسؤولين في الشركة يقومون بفصل التيار الكهربائي الكترونيا دون وصول الورش الفنية الى الموقع واصفين هذا الاجراء من قبل الشركة بانه عقوبة جماعية لاهالي البلدة .
وطالب وفد من وجها اهالي البلدة تراسه رئيس بلدية برما سلطان عبدالحميد واعضاء من مجلس المحافظة محافظ جرش مامون اللوزي لعمل تسوية بين المواطنين الذين تترتب عليهم استحقاقات مالية للشركة مؤكدين ان التسوية التي فرضت على الاهالي كانت قاسية عليهم ولا يستطيعون الوفاء بها والتي تضمنت تقسيط تلك المبالغ على فترة ستة شهور ودفع ربع القيمة المستحقة سلفا للشركة .
وقال رئيس بلدية برما ان البلدية ملتزمة بدفع المستحقات المالية المترتبة للشركة على البلدية وبشكل دوري لافتا الى ان الشركة اعلمته بان فصل الانارة عن الشوارع يحدث نتيجة الاحمال الكهربائية الزائدة عليها نتيجة قيام بعض المواطنين بوصل منازلهم على تلك الخطوط مباشرة الامر الذي يؤدي الى فصلها عن تلك الشوارع اتوماتيكيا لعدم قدرتها على التحمل .

ودعا رئيس البلدية والوفد المرافق من ابناء البلدة الى ضرورة تسوية هذا الواقع ما بين المواطنين الذين تعرضوا الى فصل التيار الكهربائي عن منازلهم مع شركة الكهرباء تفاديا للمخاطر التي باتت تظهر في البلدة والتي تشجع بعض العابثين والطائشين على ممارسات العبث نتيجة انقطاع الكهرباء .
من جانبه اوضح محافظ جرش للوفد انه على علم بكامل تفاصيل هذا الموضوع وجرى اتصالات مع شركة الكهرباء والمسؤولين في الوزارات المعنية وتم التوصل الى عمل تسوية ما بين شركة الكهرباء والمواطنين الذين تترتب عليهم استحقاقات مالية للشركة وبحيث يتم تقسيط المبالغ المترتبة عليهم على مدار ستة شهور ودفع ما نسبته 25% من قيمة المبلغ الا ان الغالبية لم يلتزموا بهذا الاجراء ما دفع بالشركة لفصل التيار الكهربائي عنهم .
واضاف المحافظ اللوزي ان الشركة كما اعلمتنا بحسب الاتفاق ملتزمة باعادة التيار الكهربائي للمواطنين في حال التزامهم بتلك التسوية التي تم التوافق عليها سابقا لافتا الى ان هذه الحالة ليست الاولى وانما سبق وتم عمل تسويات سابقة لنفس الغاية .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وقع الكلمة NEWS الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.