مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 26 نوفمبر 2018 - 10:23 صباحًا

يحدث في بلدة الكتة
وقع الكلمة /حسني العتوم
عبارة صندوقية لتصريف مياه الامطار تنتهي بانبوبتين قطر ٦٠ سم
المارون من هنا في بلدة الكتة يتساءلون عن مصير مياه الامطار حال هطولها اين ستذهب؟ معتبرين ان غلق الفتحتين امام الطمم في مجرى العبارة  هو في حكم المؤكد ولا يحتاج الى بصارة.
هذا الواقع نضعه امام رئيس بلدية المعراض فيصل الظواهرة ومدير منطقة الكتة لاتخاذ الاجراء المناسب قبل ان يحدث ما لم يكن بالحسبان وتفيض المياه على المنازل المجاورة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وقع الكلمة NEWS الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.