تركيا: اختتام الورشة الدولية ” التحديات التي تواجهها دول اللجؤ ودور المنظمات الانسانية”

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 26 ديسمبر 2018 - 7:31 صباحًا
تركيا: اختتام الورشة الدولية ” التحديات التي تواجهها دول اللجؤ ودور المنظمات الانسانية”


تركيا – وقع الكلمة _ حسني العتوم
اختتمت في مدينة اسطنبول بتركيا الورشة الدولية التي نظمها مركز ارض السلام للتنمية وحقوق الانسان من الاردني بالشراكة مع منظمة بناء الانسان التركية بعنوان ” التحديات التي تواجهها دول اللجوء ودور المنظمات الإنسانية في مواجهة تداعيات اللجوء” بمشاركة من دول تركية وسورية وفلسطينية ويمنية وجزائرية والاردن والعديد من الاعلاميين و الناشطين و منظمات المجتمع المدني التي تعنى بشؤون اللاجئين في بلدان اللجوء.
وقالت مدير مركز ارض السلام والتنمية وحقوق الانسان في الاردن الدكتور عناد الدين الزغول ان الورشة التي استمرت لمدة يومين ناقشت محاور تمثل تحديات البلدان المستضيفة للاجئين والتحديات التي يواجهها اللاجئ خصوصا الاطفال والمرأة والاشخاص الاكثر عرضة للانتهاك ,مبينا من اهم تلك المحاور التي تمت مناقشتها دور مؤسسات المجتمع المدني التركية و العمل الإنساني قدمها مدير منظمة بناء الانسان التركية الدكتور عبد الحليم يلدز ودور التحديات التي يواجهها الطلاب اللاجئين في المدارس التركيةودور مؤسسات المجتمع المدني الاردنية و العمل الانساني
ودور مؤسسات المجتمع المدني في تعزيز بناء الانسان وخصوصا الشباب بالاضافة
لاهم التحديات التي تواجهها المرأة والفئات الأكثر عرضة للانتهاك في بلد اللجوء الى جانب دور الاعلام وقضايا اللجوء ( الحياد والموضوعية ) والمرأة الاستغلال في بلدان اللجوء
وضرورة توعية اللاجيئن بأساليب التي يتخذها المتصيدون من الجماعات الارهابية لتجنيد فاقدي الحماية والأمل خصوصا من الاطفال والنساء.
واكد رئيس منظمة بناء الانسان التركية الدكتور عبدالحليم يلدز في كلمة له إن الاردن وتركيا كانتا من اكبر الدول تحملا لمسؤليتهما تجاه اللاجئين لافتا الى ان هذا الامر واجب انساني واخلاقي وديني لا يجب ان يكون محل منة على أحد، مشيدا باهمية الدور الذي تقوم به منظمات المجتمع المدني بالتعاون مع حكوماتها في هذا الملف .
واشاد يلدز بالدور الذي تبذلة كل من الاردن وتركيا في التعامل مع قضية اللجوء على اساس صون الكرامة الانسانية ومد يد العون لمن اصابتهم ازمات الحروب في المنطقة.
واشار المتحدثون في الورشة الى أن نشر ثقافة السلام وتقبل الضيف المختلف في اللغة والعادات والتقاليد من أهم الصفات الاسلامية والشيم العربية والاخلاق الانسانية الرفيعة، وأن هذا الامر من أهم صفات خلافة الانسان في الارض واعمارها.
ورحب رئيس منظمة بايلاش التركية اكرم دوقان بالشراكة والتعاون المستدام مع مركز ارض السلام للتنمية وحقوق الانسان في الاردن مثمنا هذه المبادرة التي من شأنها تعزيز دور منظمات المجتمع المدني بين البلدين.
وفي ختام الورشة التي اتسمت حواراتها ونقاشتها بين المشاركين والمحاضرين بالحيوية والفاعلية تم توزيع الدروع والشهادات على المشاركين.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة وقع الكلمة NEWS الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.